حديد مونل المصلب

مونل

monel çelikمونل هي علامة تجارية خاصة بمجموعة منتوجات المزيجات النيكلية المستحصل عليها من النيكل (نسبتها الأعظمية 67%) والنحاس والحديد ومقدار ضئيل من العناصر الأخرى. تم تكوين علامة مونل من قبل رئيس شركة إنترناشيونال نيكل الذي هو عالم كيميائي. يحوزمزيج مونل 400 على وصف ثنائي متكون من جوهر النيكل الموجود بشكل طبيعي في مناشئ معادن Sudbury (Ontario) مجمع به عنصري النيكل والنحاس بنسب متساوية. تم الحصول وتسجيل علامة مونل التجارية في عام 1906 مستحصل على هذه العلامة من أسم آمبروس مونل (Ambrose Monell ) الذي هو رئيس الشركة. تم تسجيل العلامة بدون إستعمال حرف واحد من حروف L الأثنين الموجودة في نسبة رئيس الشركة لسبب عدم الإجازة في تلك العهود على إستعمال النسبة أثناء تسجيل العلامات التجارية.

يصعب القيام بأي عمل تعديل على المونل لسبب تصلبه بسرعة ويجب أثناء القيام بأي عمل عليه أن تكون عدد الدوران قليلة ويجب أن تكون سرعة التغذية قليلة أيضاً. يحوز هذا العنصر على مقاومات ضد التآكل والحموض وحتى إنه من الممكن مقاومة بعض مزيجاتها ضد حروقات ولهب الأوكسيجينية الصافية. أغلبياً يستعمل مزيجاتها في التطبيقات التي تحوز على عوامل  تآكلية واجدة. من الممكن الزيادة على مقاوماتها ضد التآكل مضاف عليها مقادير قليلة من عنصري الألمنيوم و التيتانيوم مزوداً لهذا المزيج بعنصر رمزه (K-500 ) يحوز على خواص المقاومة الطويلة العمر. يكلف مزيج المونل على تكاليف عالية أغلى من الحديد المصلب المقاوم ضد الصدأ.

يحوز مزيج مونل 400 على وزن نوعي نسبته 8.83 وعلى توصبل كهربائي جهده 3.4% أما قساوته وهو في حالة IACS المسطحة 65 Rockwell B . يستعمل في مجالات الطيران وتطبيقات العلم الفضائي. تم إستعمال معدن مونل في أعوام 1960 في صناعات الطيارات لسبب مقاوماته ضد الحرارات العالية الناتجة من الإحتكاكات الإنسيابية الموجودة أثناء الطيران بسرعة فائقة. وقد تم خصيصاً إستعمال هذا العنصر في أمريكا الشمالية في سطوح الطائرات الصاروخية الخارجية والسقفية المستعملة أثناء القيام بتجارب X-15 . يحوز معدن المونل على الوقاية على أشكاله بسرعات الطيران الفضائية العالية لغاية عدم فقد خواصه المقاومة ضد الحرارات العالية جداً. نزود علماً بأنه حين إستعمال المونل يزيد على وزن القطع والأجزاء لسبب حيازته على كثافات عالية.

إستعماله في التطبيقات البحرية: يحوز معدن المونل على خواص مثالية حين تطبيقه على التطبيقات الحرية المتعرضة على عوامل التآكلات العالية ولهذا يستعمل معدن المونل في أنظمة تمديد المواسير وحاور المضخات وفي صمامات مياه البحر وفي شباك صياد السمك بأسلوب الجر وفي السلات المزودة بمنظومات الفلتر. تحوز بعض المزيجات على خواصمضادة للعوامل المغناطيسية ولهذا يتمكنمن إستعمالها في منظومات الوقاية على معدات القياسات المغناطيسية وكابلات التعليق المستعملة أثناء البحث عن الأغام في قاعات الأبحار. كما يمكن إستعماله في الشؤون البحرية كهواة أثناء مسك السلسلة الجنزيرية في قضبان التثبيت. كما يستعمل معدن المونل في خزانات المياه والمحروقات وفي تطبيقات التحت البحرية. كما يستعمل في تصنيع مراوح تسيير السفن وفي محاور المراوح وفي البراغي المثبتة الخواص المستعملة أثناء تثبيت هيكل السفن.


كما يستعمل معدن المونل أثناء إنشاء السفن لغاية حيازتها على أوصاف المقاومة ضد التآكلات الغلوانية الناتجة من مسائل النشاطات الكهرلية الواقعة في المياه المالحة والتي يجب إزالتها بدقة من الحديد المصلب ومن المعادن الأخرى. نشر في مجلة نيويورك تايمس مقالة موضح بها بأنه في تاريخ 12 أغسطس 1915 تم إنشاء سفينة طولها 215 قدم مصنعة كاملاً من معدن المونل وهي السفينة الوحيدة والأولى المصنعة من المونل ولكن خلال فترة قصيرة تحطمت وتجزأت هذه السفينة وتعدم من إستعمالها وكان سبب عدمية إستعمالها هو النشاط الكهرلي الناتج في قاعة السفينة المؤدي إلى تحطم وتجزأ السفينة. تم تحطم وتجزأ هذه السفينة لسبب صدأ وفسد هيكل السفينة المصلب نتيجة العوامل الكهرلية.

يتم إستعمال معدن المونل في الحلقات والشرائط الموضوعة والمركبة على طيور ألباطروس العائشة في مياه البحر المتعرضة للتآكل وفي الحلقات والشرائط المركبة والموضوعة على الطيور البحرية الأخرى المستعملة في الأبحاث العلمية.

 

كما يستعمل معدن المونل في منظومات الأسلاك الأمنية المانعة من فتح الأقفال المستعملة في صناعات قطاع الطيران.

في الآلات الموسيقية: يستعمل معدن المونل في صناعات الصمامات الإسطوانية الموجودة في بعض من الآلات الموسيقية منها البوق الثلاثي الصمامات والبوق الفرنسي والتوبا. إستعملت شركة روتوساوند في عام 1962 معدن المونل في أوتار آلة الغيتار الكهربائي وعزف الفنانيون المشهورين بهذه الغيتارات من بينهم آيرون مايدن (Iron Maiden )، ستيف هاريس (Steve Harris )، ذي هو (The Who )، ستينغ (Sting )، جون ديسون (John Deacon )، جون بول جونس (John Paul Jones ) . في عام 1930 تم إستعمال معدن المونل من قبل مؤسسة غيبسون غيتار الموسيقية في في أوتار آلة المندولين المعزوفة أولياً من قبل الفنان المشهور سام بوش (Sam Bush ) ثم إستعمل معدن المونل في صناعات الأوتار من قبل عدة الشركات الموسيقية.

في أعمال حفر الآبار

يتم إستعمال مواسير الحفر المصنعة من معدن المونل أثناء القيام بشؤون الحفر في الآبار النفطية. تستعمل مواسير الحفر المونلية في أعمال حفر الآبار الموجهة الواجب إدارتها بأشكال محترفة وجيدة. من الممكن بواسطتها القيام بنشاطات وأعمال البحث بسرعة والوصول على النتائج بسهولة. يتم بموجبها قلة الأخطار والتحكم بالأبحاث مما يؤدي على تخفيض تكاليف الآبار النفطية. سبب تخفيض المواسير المونلية على التكاليف هو وجود إمكانيات تركيب مقاييس مغناطيسية مع آلة (MWD ) أثناء الحفر مما يزود بإمكانيات القيام بالحفر وهو محدد بالأوقات. يتم بواسطة المقاييس المغناطيسية على تثبيت الجهود المغناطيسية الموجودة في ساحة الكرة الأرضية ويجب أثناء القيام بالتخطيط وقراءة الساحة المغناطيسية والقيام بهذا النشاط بدون التأثر من العوامل الحولية الأخرى والقيام بالقياسات بأشكال صحيحة الوقاية على هذا النظام داخل (منظومة مصنعة من معادن المونل أو إنكونال أو سو – بي أو من الحديد المصلب الغير القابل للصدأ).

في أيامنا هذه يستعمل معدن المونل نادراً في مواسير حفر الآبار. تسمى المواسير المستعملة في أعمال حفر الآبار لحين هذا اليوم بأسم مواسير المونل ولكن لايتم إستعمالها لسبب تكاليفها العالية مما حل مكانها لوازم جديدة مرمزة برمز316 ولوازم أخرى متعددة التي لها خواص غير قابلة للصدأ والمضادة للجهود المغناطيسية.

المجالات الأخرى

الوسامات المونلية

معدن المونل هو أحد من اللوازم القابل إستعماله في الصناعات الكيميائية لسبب حيازته على عوامل مضادة ومقاومته ضد الحموض والأوكسيجين والتآكل.
من الممكن إستعمال معدن المونيل في المعدات والأجهزة المستعملة في الأجواء الفلوريدية المسببة للتآكلات. يتم هذه الإستعمالات في مناشئ توزيع الغازات الموجودة في ولاية أوك ريدج الأمريكية أثناء القيام بأعمال التزويد بغازات اليورانيوم. تم في هذا المنشأ على تصنيع أغلب المواسير المستعملة في تمديدات مواسير غازات هيغزا الفلوريدية اليورانيومية الواسعة الأقطار. ومن المثال الآخر إستعماله في معدات التحويل الخاصة بالأسطوانات الغازية التي لها خواص رد الأفعال مايماثل الغازات الهيدروجينية الكلورورية الغير السامحة لإستعمال نظام PTFE . توجد هذه المنظومات أحياناً قبل معدات التحويل وهي موجودة على المواسير أو على الصمامات تزود للمعدات المحولة الخواص بالعمل بجهود جافة وخاملة مما يؤدي بخ الغازات وهي واقية على المنظومة.
كما تم إستعمال معدن المونل كوسام العساكر الأمريكيين في حروب العالمية الأولى والثانية.

ماسكات أبواب كاتدرائية براين آثين (Bryn Athyn ): يستعمل معدن المونل أغلبياً في مغاسل أواني الجلي المطبخية وفي إطارات النظارات. كما يستعمل أيضاً في خزانات الدخانات المزودة بالمواسير وفي دعامات مواقد التبخر.

تم إستعمال معدن المونل في تصنيعات قطع الساعات المصممة لغاية عملها طوال 10.000 سنة لسبب تزويد المعدن للساعة بمقاومات مضادة للتآكل ولسبب تشكيله على وصف المعدن النادر الغير المتعرض للتآكلات.

تم إستعمال معدن المونل في كافة الأجزاء المعدنية في كاتدراء براين آثين (Bryn Athyn ) المتعرضة للأجواء الخارجية. منها اللوحات الديكورية الكبيرة الحجم وماسكات الأبواب ومايماثلها من أجزاء معدنية أخرى. كما تم إستعمال معدن المونل كلوازم تسقيف سطح محطة بانسيلفانيا المنشأة كأول محطة في ولاية نيويورك.

م تصميم وتصنيع سقف محطةبانسيلفانيا الأخضر من معدن المونل بين أعوام 1991 – 1996 من قبل شركة هوندا (NSX ) منشأ بأسلوب تسليم المفتاح.

تم إستعمال محابس مرنة وسطحية أثناء تطبيقات معدن المونل في ساحات حفر الآبار النفطية (نادراً – يرجى النظر إلى قسم حفر الآبار الموضحة أعلاه) وفي الآلات التي لها خواص التوجيه المغناطيسي المستعملة في قياسات ساحات الكرة الأرضية المغناطيسية (مقياس الجهود المغناطيسية أو البوصلة) وفي المؤشرات المنبهة الخواص الموضوعة في أسفل وأعلى المواسير المضادة للجهود المغناطيسية. توضع هذه المقاييس داخل المواسير المضادة للجهود المغناطيسية لغاية منع وإزالة الجهود المغناطيسية من آلات الحفر. تم تسمية هذه المواسير بمصطلح مواسير المونلية وماتزال مسماة بنفس الأسم رغم إستعمال لوازم أخرى في تصنيعاتها في هذه الأيام.

كما يتم إستعمال معدن المونل في منظومات أخرى تماثل خواصها بهذه النشاطات والتي لها وصف اللوازم الرابطة والواصلة الخواص.

كما يتم إستعمال معدن المونل من قبل شركة آرو فاستنر (Arrow Fastener Co., Inc. ) في أسلاك غرازة الأوراق المرمزة برمز(T50 ) الغير القابلة للصدأ.


أسم المزيج التجاري ASME P Grup ASTM/AISI 

نوع الحديد المصلب

UNS
Monel 400 B 127, B 164 N04400 
Monel 401 N04401 
Monel 404 B 164 N04404 
Monel K-500 B 865 N05500 
Monel R-405 N04405

 
تختص وتهتم شركة تايميت تيم المساهمة Timet Tim A.Ş بالسبائك الخليطة مع عناصر التيتانيوم والهاسيلوي والمونيل وإنكونل  والنيكل. يسر الشركة للإنتساب في كوادرعملها أشخاص مؤهلين بخبرة السبائك الخليطة مع التيانيوم تزود هذه الكوادر العملية للشركة وجودها بالمراتب الأولية بين الشركات الأولوية المنتسبة في قطاع نشاطات الشركة. تحوز الشركة على منشأين منفصلين عن بعضهما مساحتهما المسقفة الإجمالية 2.000 م2 منشأتين على ساحة مساحتها 15.000 م2. يوجد في هذه المناشئ .>>
 
التيتانيوم
حديد مونل المصلب
هاستيلوي
مزيجمعدن إنكونل
تابع
منزل معلومات الإتصال حقوق التأليف والنشر © 2013 الوقت Timet
 
Bu web sayfası SERHAT Kalkınma AJansı'nın destekledği "Yeni Teknoloji Makine-Ekipmanla rekabet Gücünün Artırılması ve İhracat Altyapısının Oluşturulması Projesi" kapsamında hazırlanmıştır İçerik ile ilgili tek sorumluluk TİMETTİM ANONİM ŞİRKETİ'ne aittir ve SERHAT Kalkınma Ajansı'nın görüşlerini yansıtmaz.